السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : الدكتور محمد الغامدي المحترم ، قرأت الموضوع التالي https://protect2.fireeye.com/url?k=066f58e3-5a783a02-066c4fa4-0cc47adb57e0-411d811bd24b1b98&u=http://www.ssfcm.org/public/arabic/Content/index/secId/83/cntId/14242/page/1/ ولدي استفسار عن لوائح وزارة الصحة السعودية بخصوص الإجهاض في الأسبوع الرابع عشر من الحمل لسبب تأكيد إصابة الجنين بمتلازمة داون حيث ان الالتراساوند في الأسبوع الحادي عشر أوضح سماكة في عنق الجنين NT 6 mm مع وجود cystic hygroma في الرأس والبطن وتم اعادة الالتراساوند مع عمل تحليل دم كروموسومات وأثبت إيجابية متلازمة داون حسب المرفق : تم إفادتي ان النظام لا يسمح بالإجهاض في حالة متلازمة داون لان الطفل يبقى على قيد الحياه وتم نصحي بالسفر للخارج في حال الرغبة باجهاضه أرجو الإفادة عن الموقف الطبي في حال تأكيد إصابة الجنين بمتلازمة داون مع العلم أني لدي فتوى بالجواز في حال ان الجنين لم يكمل ١٢٠ يوم . أرجو الرد مع الشكر حيث أني لا اعرف لمن أوجه الاستفسار وانا في أشد حالات القلق والتوتر

أخي السائل

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

نشكر لك ثقتك بصفحة الإستشارات الطبية بموقع الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع

الذي ننصحك به أن تترك الأمر لله، وأن تستعين به سبحانه، وتتضرع إليه أن يولد لك ولد معافى، وأن ينشأ صالحا. قال تعالى:وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ. {غافر:60}.

وهنا التفصيل من البروف كشميري جزاه الله خيرا


إذا أتم الجنين في بطن أمه مائة وعشرين يوما (أربعة أشهر) فقد نفخت فيه الروح، ولم يجز إجهاضه بلا خلاف بين أهل العلم؛ لأنه قتل للنفس التي حرم الله بغير حق، إلا إذا ثبت بتقرير لجنة طبية، من الأطباء الثقات المختصين، أن بقاء الحمل فيه خطر مؤكد على حياة الأم، فعندئذ يجوز إسقاطه -سواء كان مشوهاً أم لا-؛ دفعاً لأعظم الضررين .
أما قبل نفخ الروح في الجنين، فهذا محل خلاف بين أهل العلم:
- فذهب الحنفية، والشافعية إلى أن ذلك جائز.
- وذهب الحنابلة إلى أن ذلك يجوز إذا كان قبل تمام الأربعين يوماً.
- وذهب المالكية، وهو قول عند الشافعية، والحنابلة إلى أن ذلك لا يجوز مطلقاً، وهذا هو المفتى به في الشبكة الإسلامية . انظر الفتاوى أرقام:2385،2016،46342.
وهذا حكم الإجهاض بشكل عام، أما إذا كانت هناك مصلحة شرعية، ‏أو دفع ضرر متوقع، فيرى بعض الفقهاء جواز الإجهاض في هذه الحالة قبل نفخ الروح في الجنين.

ومن ذلك ما جاء في قرار المجمع الفقهي الإسلامي المنبثق عن رابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة رقم: 71 (4/12) بشأن إسقاط الجنين المشوهخلقيا قبل مرور مائة وعشرين يوماً على الحمل:إذا ثبت وتأكد بتقرير لجنة طبية من الأطباء المختصين الثقات - وبناء على الفحوص الفنية، بالأجهزة والوسائل المختبرية - أن الجنين مشوه تشويهاً خطيراً، غير قابل للعلاج، وأنه إذا بقي وولد في موعده، ستكون حياته سيئة، وآلاماً عليه وعلى أهله، فعندئذ يجوز إسقاطه بناء على طلب الوالدين، والمجلس إذ يقرر ذلك: يوصي الأطباء والوالدين، بتقوى الله، والتثبت في هذا الأمر.
ومن الفقهاء المعاصرين من يقصر الجواز في حالة ما إذا كانت هناك مصلحة شرعية، ‏أو دفع ضرر متوقع، على الأربعين يوما الأولى من عمر الجنين.

وقد نص قرار هيئة كبار العلماء رقم (140) الصادر في الدورة التاسعة والعشرين على ما ‏يلي:‏
‏1- لايجوز إسقاط الحمل في مختلف مراحله إلا لمبرر شرعي، وفي حدود ضيقة جداً.

‏2- إذا كان الحمل في الطور الأول وهي مدة الأربعين، وكان في إسقاطه مصلحة شرعية، ‏أو دفع ضرر متوقع، جاز إسقاطه. أما إسقاطه في هذه المدة خشية المشقة في تربية الأولاد، أو ‏اكتفاء بما لدى الزوجين من الأولاد، فغير جائز.

وانظر الفتاوى التالية أرقامها:8781،65114،123597.
لكن الذي قد سبق لنا اختياره وترجيحه من أقول أهل العلم: أن التشوه، وانتقال الأمراض الوراثية، لا يبيح إسقاط الجنين، ما دام الجنين حيا ولم يكن في بقائه خطر على حياة الأم؛ وراجع في ذلك الفتاوى ذوات الأرقام التالية:12351،13927،29598،42037،47660،55363،78020،93727،128540 ،177101،193321، والفتاوى المربوطة بها .
ومع ذلك فإننا نرى أن القول بالجواز قبل نقخ الروح، له وجاهة، والخلاف فيه معتبر ، ولا حرج على من أخذ به إذا أفتاه به من يثق في علمه وورعه، كما بينا ذلك في الفتوى رقم:150443.
لكن ما اخترناه نرى أنه هو الأحوط والأبرأ للذمة، وليُعلم أن لله تعالى حكمة في الابتلاء، علمها من علمها، وجهلها من جهلها. والمرض بيد الله تعالى، ومن قضاء الله تعالى وقدره، وكم من مريض منَّ الله عليه بالشفاء، فعاش حينا من الدهر، وعلى المسلم الرضى بقضاء الله وقدره.
فالذي ننصحك به أن تترك الأمر لله، وأن تستعين به سبحانه، وتتضرع إليه أن يولد لك ولد معافى، وأن ينشأ صالحا. قال تعالى:وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ. {غافر:60}.

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=207151


====================================================


حكم الإجهاض قبل نفخ الرّوح :

5 – في حكم الإجهاض قبل نفخ الرّوح اتّجاهات مختلفة وأقوال متعدّدة ، حتّى في المذهب الواحد ، فمنهم من قال بالإباحة مطلقاً ، وهو ما ذكره بعض الحنفيّة ، فقد ذكروا أنّه يباح الإسقاط بعد الحمل ، ما لم يتخلّق شيء منه . والمراد بالتّخلّق في عبارتهم تلك نفخ الرّوح . وهو ما انفرد به من المالكيّة اللّخميّ فيما قبل الأربعين يوماً ، وقال به أبو إسحاق المروزيّ من الشّافعيّة قبل الأربعين أيضاً ، وقال الرّمليّ : لو كانت النّطفة من زناً فقد يتخيّل الجواز قبل نفخ الرّوح . والإباحة قول عند الحنابلة في أوّل مراحل الحمل ، إذ أجازوا للمرأة شرب الدّواء المباح لإلقاء نطفة لا علقة ، وعن ابن عقيل أنّ ما لم تحلّه الرّوح لا يبعث ، فيؤخذ منه أنّه لا يحرم إسقاطه ، وقال صاحب الفروع : ولكلام ابن عقيل وجه .

6 – ومنهم من قال بالإباحة لعذر فقط ، وهو حقيقة مذهب الحنفيّة . فقد نقل ابن عابدين عن كراهة الخانيّة عدم الحلّ لغير عذر ، إذ المحرم لو كسر بيض الصّيد ضمن لأنّه أصل الصّيد . فلمّا كان يؤاخذ بالجزاء فلا أقلّ من أن يلحقها – من أجهضت نفسها – إثم هنا إذا أسقطت بغير عذر ، ونقل عن ابن وهبان أنّ من الأعذار أن ينقطع لبنها بعد ظهور الحمل وليس لأبي الصّبيّ ما يستأجر به الظّئر ( المرضع ) ويخاف هلاكه ، وقال ابن وهبان : إنّ إباحة الإسقاط محمولة على حالة الضّرورة . ومن قال من المالكيّة والشّافعيّة والحنابلة بالإباحة دون تقييد بالعذر فإنّه يبيحه هنا بالأولى ، وقد نقل الخطيب الشّربينيّ عن الزّركشيّ : أنّ المرأة لو دعتها ضرورة لشرب دواء مباح يترتّب عليه الإجهاض فينبغي أنّها لا تضمن بسببه .

7 – ومنهم من قال بالكراهة مطلقاً . وهو ما قال به عليّ بن موسى من فقهاء الحنفيّة . فقد نقل ابن عابدين عنه : أنّه يكره الإلقاء قبل مضيّ زمن تنفخ فيه الرّوح ؛ لأنّ الماء بعدما وقع في الرّحم مآله الحياة ، فيكون له حكم الحياة ، كما في بيضة صيد الحرم . وهو رأي عند المالكيّة فيما قبل الأربعين يوماً ، وقول محتمل عند الشّافعيّة . يقول الرّمليّ : لا يقال في الإجهاض قبل نفخ الرّوح إنّه خلاف الأولى ، بل محتمل للتّنزيه والتّحريم ، ويقوى التّحريم فيما قرب من زمن النّفخ لأنّه جريمة .

8 – ومنهم من قال بالتّحريم ، وهو المعتمد عند المالكيّة . يقول الدّردير : لا يجوز إخراج المنيّ المتكوّن في الرّحم ولو قبل الأربعين يوماً ، وعلّق الدّسوقيّ على ذلك بقوله : هذا هو المعتمد . وقيل يكره . ممّا يفيد أنّ المقصود بعدم الجواز في عبارة الدّردير التّحريم . كما نقل ابن رشد أنّ مالكاً قال : كلّ ما طرحته المرأة جناية ، من مضغة أو علقة ، ممّا يعلم أنّه ولد ، ففيه الغرّة وقال : واستحسن مالك الكفّارة مع الغرّة . والقول بالتّحريم هو الأوجه عند الشّافعيّة ؛ لأنّ النّطفة بعد الاستقرار آيلة إلى التّخلّق مهيّأة لنفخ الرّوح . وهو مذهب الحنابلة مطلقاً كما ذكره ابن الجوزيّ ، وهو ظاهر كلام ابن عقيل ، وما يشعر به كلام ابن قدامة وغيره بعد مرحلة النّطفة ، إذ رتّبوا الكفّارة

والغرّة على من ضرب بطن امرأة فألقت جنيناً ، وعلى الحامل إذا شربت دواءً فألقت جنيناً .


https://protect2.fireeye.com/url?k=f806462e-a41124cf-f8055169-0cc47adb57e0-fc126774289971a5&u=http://www.werathah.com/islam/abortion/

الموسوعة الفقهية /الجزء الثاني صفحة 42وزارة الأوقاف والشؤن الأسلامية بدولة الكويت

Amin Kashmeery

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..ابنى مصاب بمرض حساسية القمح السلياك ..منذ ٢٠١٤ ..وعمره ٨ سنوات وشهر ..بل ان مرات سوينا له تحاليل دم المتعلق بحساسية القمح في كل طلع عندو حساسية القمح. وآخر مرة في٢٤/٨/٢٠١٩ سوينا له ناظور طلع هذه: marsh classification type 3a معلومات أكثر: هو ١٨ كيلو فقط...ضعيف جدا...عظامه لين..نقص في الطول والوزن..ملتزمين بالحماية التامة لكن بدون فائدة..لديه الم مستمر بالبنك.. يتناول افضل المكملات الغذائية أيضا بدون فائدة أي لا يتحسن..سؤالي: اذا لم يتحسن ماذا نفعل ..هل نعطيه ادوية أخرى للالتهابات؟؟ نحن لا نعرف لماذا الطبيب لا يعطيه أدويه التهبات نهائيا؟؟؟ الرجاء : نريد نصيحتكم والله تعبنا كثيرا به......

أختي السائلة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

نشكر لك ثقتك بصفحة الإستشارات الطبية بموقع الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع

عادة حساسية القمح أوالسلياكيكون لديه تحسس من عدة أنواع من الأطعمة ليس فقط مادةالجلوتين

الأطعمة المتواجد فيها الجلوتين:

القمح مثل الخبز بجميع أنواعه ، البسكويتوالشابورةوالمعمول و الحلويات

أحيانا بعض المعلبات والأطعمة المغلفة تحتوي على قمح كمادة حافظة للطعام

كذلك الشوفان والشعير والحنطة السوداء

أما الأطعمة الأخرى التي يمكن أن يتحسس منها:

الحليب البقري ومنتجاته

الذرة

هناك تحليل ولكن مكلف جدا قيمته حدود 3 آلاف ريال ، اسمه

ImmunoPro (IgG test for food and inhalations)

التحليل عبارة عن عينة دم، تسحب من الوريد وترسل للمختبر، ثم تكون النتيجة مفصلة تخص جميع الأطعمة التي لا تتناسب مع جسمنا

فيتوقف الشخص عن أكلها لمدة سنة ، ثم يبدأ تدريجياً كل أسبوعين نوع معين وينظر هل اختفتالحساسيةمنها أو لا (سواء في الجهاز الهضمي، الجلد، أمراض الصدر

لديكم طريقتين:

إما الحمية بالتفصيل الموجود بالأعلى

أو عمل تحليلimmunopro

أما بالنسبة لاستخدام أدوية مضادة للالتهابلايوجدإلا الكورتيزونات،ولا تناسبطفلكم لأن المرض عبارة عن مرض مناعي يكسر الخلايا الموجودة في الجهاز الهضمي

وهناك أدوية مثبطة للمناعة ولكن سنه صغير على تلك الأدوية، وأضرارها أكثر

وإن شاء الله إذا قمتم بعمل الحمية بشكلها الصحيح سوف يتحسن ويصبح أفضل

لي سنوات اعاني منآلام وعدم ارتياح بالبطن وألم يجي ويروح واحيان معي امساك واحيان اسهال اكرمكم الله حتى التبرز اخذ احيان ٥ ايام مادخلت الحمام والبراز معه مخاط؟

أخي السائل السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر لك ثقتك بصفحة الاستشارات الطبية بموقع الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع لابد من التخلص من الإمساك كي تتحسن الأعراض كلها من ألم في البطن ومشاكل في الإخراج اكرمكم الله. هناك بعض النصائح التي يفضل اتباعها كي تنتهي المشكلة بإذن الله: شرب الماء تصل إلى اثنين لتر في اليوم الواحد اكل الألياف بكثرة مع كأس ماء مباشرة بعد كل وجبة منها المشي كل يوم أو على الأقل 5 أيام في الأسبوع وإذا المشكلة مازالت كما هي، فيفضل مراجعة طبيب أسرتك كي يتم الفحص السريري ووصف العلاج إن لزم.

لدي قدمي اليسري تألمنيوأحس فيه بحراره في العظم ولي تقريبن اسبوع مع العلم ليس لدي سكر والله الحمد؟

أختي السائلة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر لك ثقتك بصفحة الاستشارات الطبية بموقع الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع الحرارة في نفس العظم لها أسباب عدة، وتعتمد على السن، وجود الأمراض المزمنة، استخدام الأدوية. كما تعتمد على ان الشخص يمارس الرياضة او لا، ويعتمد على الوزن. ومن هذه الأسباب: نقص فيتامين د نقص الكالسيوم فقر الدم وجود الغدة الدرقية شد عضلي هشاشة عظام

حامل في الشهر التاسع واعاني من حرقان شديد من بداية الحمل وحتى الان هل من علاج مناسب؟

أختي السائلة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر لك ثقتك بصفحة الاستشارات الطبية بموقع الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع الحموضة في الحمل تعتبر تغيير فيسيولوجي طبيعي مع الحمل. ولكن هناك بعض الاطعمة التي تساعد على شدتها مثل الفلفل والشطة والكافايين والأطعمة الحامضية والغازيات. ويفضل اثناء الحمل اكل كميات قليلة في وجبة واحدة، على عدة وجبات في اليوم الواحد.


المزيد من المواضيع لديك سؤال أو إستفسار طبي ؟