اللقاء العلمي الخامس "صحة الأسرة والمجتمع السعودي : التحديات الراهنة والمستقبل المأمول"


جرت فعاليات اللقاء العلمي الخامس للجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع بفندق كراون بلازا بمدينة جدة خلال الفترة من 2 – 4 محرم 1322هـ الموافق 27 – 29 مارس 2001م وذلك بالتعاون مع مكتب الجمعية بجدة والبرنامج المشترك لطب الأسرة والمجتمع بجدة.

وكانت فعاليات اللقاء كالتالي:

أولا : الافتتاح:

المكان : صالة كريستال بفندق كراون بلازا بمدينة جدة.

الزمان : 9:00 مساء الاثنين 1 محرم 1422هـ / 26 مارس 200م.

أناب صاحب السمو الملكي الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود رئيس شرف الجمعية وراعي اللقاء، صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز لتشريف حفل الافتتاح. وحضر الحفل سعادة الدكتور عثمان الربيعة مستشار وزير الصحة ورئيس الجمعية الأسبق سعادة الأستاذ الدكتور زهير السباعي وسعادة الشيخ عبد العزيز كانو والأستاذ جميل مرزا من رجال الأعمال والعديد من أصحاب السعادة من مختلف القطاعات بالمملكة إضافة إلى أعضاء مجلس إدارة الجمعية ولفيف من الأطباء العاملين بمجال طب الأسرة والمجتمع من مختلف أنحاء المملكة.

برنامج الحفل:

بدأ الحفل بتقديم تلاوة من آيات القرآن الكريم ثم تليت الكلمات على النحو التالي:-

- كلمة رئيس اللجنة التنظيمية للقاء ألقاها الدكتور محمد سعيد الغامدي رحب فيها بصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز آل سعود والسادة الحضور ثم تطرق لبرنامج اللقاء العلمي حيث أوضح تضمنه أمسية للمجتمع بمستشفى الحرس الوطني بجدة ولقاء نسائي عن طب الأسرة والمجتمع بالمستشفي التخصصي بجدة بالتزامن مع فعاليات اللقاء كما شكر كل من ساهم في تنظيم هذا اللقاء.

- كلمة اللجنة العلمية للقاء ألقاها سعادة الدكتور وليد عبد الله ملعاط عضو مجلس إدارة الجمعية والمشرف على مكتب الجمعية بجدة تطرق فيها لحيثيات اختيار اللجنة العلمية لعنوان اللقاء وما يجسده من توضيح لمسيرة الخدمات الصحية وإنجازاتها في البلاد وما لحق بها من تغيرات ومتغيرات سريعة ومتلاحقة.

- كلمة سعادة الأستاذ الدكتور زهير أحمد السباعي عضو مجلس الشورى والتي تضمنت كلمة بعنوان " الأطباء العامون – مطورون صحيون" أوضح فيها الواقع الصحي والتعليم الطبي والنظام الصحي والتوجه العالمي نحو طب الأسرة والرعاية الصحية الأولية ودور الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع في تطوير الطبيب العام من خلال تحقيق أهداف الجمعية.

- كلمة رئيس الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع ورئيس اللقاء العلمي وألقاها سعادة الدكتور عدنان أحمد البار وبدأها سعادته بشكر صاحب السمو الملكي الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود الرئيس الشرفي للجمعية لدعمه الدائم للجمعية منذ نشأتها إلى أن شبت في مسيرتها. ثم أوضح الإطار العام لعمل الجمعية من خلال توجه لا مركزي من خلال أثنى عشر مكتباً في مناطق المملكة المختلفة. وتطرق سعادته للقاء العلمي وما يهدف إليه خاصة في هذا الوقت التي تتزاحم فيه المتغيرات على الأنظمة والخدمات الصحية وما تبعها من إدخال بعض التعديلات والرؤى المختلفة على التوجه العالمي السابق من خلال منظمة الصحة العالمية وغيرها من المنظمات الدولية الأخرى ، ولكن ضمن ثوابت ومعايير تحدد الإطار العام للخدمات الصحية. كما تقدم سعادته بالشكر والتقدير لأصحاب السعادة أعضاء شرف الجمعية الذين دعموا الجمعية في مسيرتها وأشار لتكريم عضوين شرفيين في هذا الحفل هما سعادة الشيخ عبد العزيز كانو من المنطقة الشرقية وسعادة الأستاذ جميل مرزا من جدة ممثلين للأعضاء الشرفيين. كما أعلن سعادته عن اختيار وتكريم مكتب الجمعية بمكة المكرمة مكتباً مثالياً عن المناطق الكبيرة بالمملكة ومكتب الجمعية بالباحة عن المناطق الصغيرة بالمملكة. كما أعلن عن تدشين موقع الجمعية على شبكة الإنترنت . وفي نهاية كلمته كرر سعادته الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز آل سعود على تشريفه حفل الافتتاح وشكر جميع من ساهم في تنظيم هذا اللقاء وخص بالذكر سعادة الدكتور محمد سعيد الغامدي رئيس اللجنة المنظمة للقاء وسعادة الدكتور وليد ملعاط رئيس اللجنة العلمية والعاملين في اللجان المختلفة لتنظيم هذا اللقاء.

- كلمة راعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود الرئيس الشرفي للجمعية وألقاها نيابة عنه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز وأعرب فيها صاحب السمو عن سعادته للمشاركة في افتتاح فعاليات هذا اللقاء الذي تنظمه الجمعية التي دأبت على طرح المواضيع الهامة والملحة والتي تخدم النظام الصحي بالمملكة من خلال لقاءاتها العلمية السابقة. كما نوه سموه بلقاء سموه مع أعضاء مجلس إدارة الجمعية حيث اطلع خلاله على إنجازات الجمعية في المرحلة السابقة ونوه سموه بأهمية الجمعيات غير الحكومية في تقدم مسيرة الأمم المختلفة. وأشاد سموه بالأنشطة العلمية التي تقوم بها الجمعية من خلال مثل هذه اللقاءات العلمية والإصدارات العلمية الأخرى. كما أشاد سموه بإنشاء موقع للجمعية على شبكة الإنترنت لتسهيل التواصل مع الجهات العلمية الدولية والمحلية في المجالات الطبية المتعددة. وأثنى سموه على الجمعية وأنشطتها واعتبرها نموذجا يحتذي به من قبل الجمعيات الطبية الأخرى بالمملكة ودعا القطاع الأهلي بدعم هذه الأنشطة.

وتطرق سموه للبرامج المشتركة المنفذة بين الجمعية وبرنامج الخليج العربي لدعم منظمات الأمم المتحدة الإنمائية ودعا إلى المزيد من التعاون والتنسيق في هذا المجال. وأعرب عن استعداد البرنامج استمرار التعاون وتقديم الدعم المطلوب للجمعية في جميع المجالات الإنمائية.

وأشاد سموه بتكريم سعادة الشيخ عبد العزيز كانو والأستاذ جميل مرزا عضوا شرف الجمعية. وفي نهاية كلمته تمنى سموه كل النجاح والتقدم للجمعية. وشكر الجهات المشاركة في تنظيم هذا اللقاء.

وتلي ذلك تكريم أعضاء الشرف المكرمين حيث قدم سمو الأمير درع الجمعية التذكاري لسعادة الشيخ عبد العزيز كانو وسعادة الأستاذ جميل مرزا ثم قدم سموه الدروع التذكارية للدكتور سمير الصبان مشرف مكتب الجمعية بمكة المكرمة والدكتور على حامد الغامدي المشرف على مكتب الجمعية بالباحة ثم قدم سموه الدروع التذكارية لرؤساء اللجان المنظمة للقاء والجهات المشاركة في تنظيم اللقاء تكريماً لهم .

وقدم سعادة الدكتور عدنان البار رئيس الجمعية درع تذكاري من الجمعية لصاحب السمو الملكي الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود رئيس شرف الجمعية بمناسبة رعايته الكريمة لفعاليات اللقاء العلمي الخامس للجمعية تسلمه بالنيابة صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال . واختتم حفل الافتتاح في الساعة العاشرة والنصف مساءً وبعدها توجه الحضور لتناول طعام العشاء.

ثانيا: الفعاليات العلمية للقاء:

جاء اهتمام الجمعية بموضوع "صحة الأسرة والمجتمع السعودي: التحديات الراهنة والمستقبل المأمول" من خلال الاهتمام العالمي بالمتغيرات السريعة المتلاحقة في المجال الصحي التي واكبت التغيرات الاقتصادية في مختلف المجالات. لذا فقد ركز هذا اللقاء على المحاور التالية: المشاكل الصحية الراهنة في المملكة وإدارة وممارسة الرعاية الصحية الأولية ودور طب الأسرة والمجتمع في تطوير اقتصاديات الصحة. وقد حرصت الجمعية على التعرف على الخبرات والممارسات الدولية في هذا المجال من خلال دعوة ذوي الخبرة لعرض تجارب بلادهم والنقاط العلمية التي يمكن تطبيقها داخل المملكة بما يلائمها. فقد شارك في اللقاء من المتحدثين من خارج المملكة كل من :

- سعادة د.توني سنيل : استشاري طب الأسرة – من مقاطعة كنت / بريطانيا حيث قدم محاضرة عن برنامج المعايير المعتمدة للطب المبني على البراهين في العديد من المشاكل الصحية الإكلينيكية وقد أثبت فعالية للمريض ومقدمي الخدمة والإدارة معاً من خلال تحسين الخدمة ومؤشرات التطبيق ورضا الأطباء. ومحاضرة عن تجربة تم التركيز فيها على وصفات الأدوية وتقييمها من قبل الممارسين العامين لوضع مبررات لوصفاتهم وكذلك تدريب مجموعة من الصيادلة لتقييم الوصفات ومن ثم تكوين فريق عمل بالإضافة لبعض الخبراء لتدقيق الوصفات للالتزام الأدنى بالمعايير المتاحة عن الطب المبني على البراهين. وثبت فعالية هذه البرنامج وتحقيق فائض في الميزانية المرصودة تم استغلالها في تدريب مزيد من الأطباء العامين والصيادلة واهتم المشروع بالعديد من الأدوية خاصة المضادات الحيوية.

- سعادة د. سليمان الرواف : استشاري طب المجتمع – منطقة جنوب لندن / بريطانيا.وقدم محاضرتين عن التغير في دور الرعاية الصحية الأولية المصاحب للتغيرات الحاصلة في المجتمع وأخرى عن أخصائي الصحة العامة في البلاد النامية وما يمكن أن يقدم من خلال هذا التخصص وفي المجتمعات النامية بالتحديد وتفعيل دور المختصين بالصحة العامة في تخطيط السياسات الصحية للاستخدام الأمثل للموارد المتاحة.

- البروفيسور ريتشارد ريد أستاذ طب الأسرة – جامعة مينسوتا / أمريكا ورئيس قسم طب الأسرة كلية الطب جامعة الإمارات العربية المتحدة. وتحدث عن تجربة تطبيق الرعاية الصحية الأولية من المركز الصحي بناءً على المشكلات الصحية المعروفة لدي دائرة المركز وتطوير الخدمات المقدمة طبقاً لاحتياجات مجتمع المركز. وقدم محاضرة عن الطب المبني على البراهين وإمكانية تطبيق هذا الأسلوب في دول الخليج العربية والدول خارج أمريكا والدول الأوروبية ومتطلبات ذلك.

وشارك في اللقاء من داخل المملكة العديد من ذوي الخبرة والتخصص في مجال طب الأسرة والمجتمع والرعاية الصحية الأولية من الجامعات السعودية والقطاعات الصحية الأخرى بالمملكة.

وقد قدم سعادة الأستاذ الدكتور عدنان البار رئيس الجمعية ورقة علمية عن التحديات التي تواجه أطباء الأسرة في القرن الحالي.

وتواصلت فعاليات اللقاء على مدى يومي والثلاثاء والأربعاء 2،3 محرم 1422هـ، وقد حضر النشاطات العلمية أكثر من 200 طبيب ومختص يمثلون العديد من القطاعات الصحية بالمملكة كوزارة الصحة ومديريات الشئون الصحية وكليات الطب من الجامعات السعودية المختلفة والحرس الوطني وقوي الأمن والدفاع والتعليم والرئاسة العامة لتعليم البنات وغيرها. وطرحت من خلال ثمان جلسات علمية العديد من المحاضرات التي ألقاها عدد من المختصين في مجال طب الأسرة والمجتمع وإدارة الخدمات الصحية واقتصادياتها حيث عرضوا خبرات مختلفة في هذا المجال. ونوقش 22 بحثاً أجريت في هذا المجال. ومن خلال المناقشات التي أثيرت حول الأبحاث التي طرحت والنقاش المفتوح مع المتحدثين الخارجيين والداخليين على مدي أيام اللقاء أسفر هذا اللقاء عن التوصيات التالية:

1- اعتماد أدلة سريرية للمشكلات الصحية الشائعة لأطباء الرعاية الصحية الأولية تكون قائمة على البرهان العلمي وإيجاد آلية مستمرة لتحديثها وإيصالها للمستخدمين .

2- إيجاد برامج مستمرة لتطوير المهارات الأساسية السريرية وغيرها مما يحتاجه أفراد الفريق الصحي العامل بالرعاية الصحية الأولية

3- التأكيد على أهمية الكشف المبكر (Screening) مع الاستفادة من تفعيل أدوات الكشف المبكر المتوفرة والمعتمدة من خلال برامج علمية يتم تطبيقها إما من خلال المستشفيات ، المدارس ( الصحة المدرسية ) ، أو المسوحات الصحية الميدانية .

4- التخطيط والإعداد والتنفيذ لبرامج الصحة الشاملة التي تهتم بالوقاية على المستوى الأول لتغيير السلوكيات ، وبرامج الفحص المبكر ، والتثقيف الصحي المدرسي .

5- حث المختصين على نشر التجارب الناجحة في ممارسة طب الأسرة بالمملكة مع تحديد عوامل النجاح وآليات التوسع في هذه التجارب.

6- إعادة صياغة استراتيجيات الخدمات الصحية بحيث تعطي خدمات الرعاية الصحية الأولية من حيث البنية التحتية - الإمكانات والتدريب ، واشتراك أصحاب الاختصاص في وضع هذه الاستراتيجيات .

7- ضرورة اضطلاع الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع بدور أكبر في صياغة استراتيجيات جديدة ومناسبة للنهوض بطب الأسرة والمجتمع ، والتعاون مع الجهات المقدمة للخدمة وتقديم هذه الاستراتيجيات لأصحاب القرار .

8- انطلاقاً من دور طب الأسرة والمجتمع أو الرعاية الصحية الأولية في تقديم الرعاية الصحية الشاملة ( الوقائية - العلاجية - التأهيلية ) فإن المؤتمر يدعو الجهات ذات العلاقة بالضمان الصحي التعاوني للاستفادة من مراكز الرعاية الصحية الأولية بالمملكة وإعادة بنائها للاستفادة منها لتقديم الرعاية الصحية الشاملة لمن يشملهم التأمين الصحي برسوم معقولة ويكون لكل مؤمن طبيب أسرة خاص به .

والله ولي التوفيق


2014-12-31

المواد العلمية للقاء الثامن(شرائح PP) 2009-06-01
اللقاء العلمي الثامن(طب المجتمع الواقع والتطلعات) 2009-05-31
Accepted Abstracts 7th SSFCM Meeting Riyadh 2007 2007-06-17
الورشة 1و2و3 2014-12-31
اللقاء العلمي السادس 2014-12-31
اللقاء العلمي الرابع للجمعية " الكشف المبكر والفحص الصحي الدوري " 2014-12-31
اللقاء العلمي الثالث " الرعاية الصحية في المملكة الواقع والعقبات التي تواجه التطبيق الأمثل" 2014-12-31
اللقاء العلمي الثاني " أبعاد جديدة في طب الأسرة والمجتمع " 2014-12-31
اللقاء العلمي الأول " الصحة مسئولية الجميع" 2014-12-31