أحكام تتعلق بالختان


حكم الختان

س: ماحكم الختان ؟

ج: أما الختان : فهو من سنن الفطرة ، و من شعار المسلمين ، لما في [الصحيحين]، من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( الفطرة خمس: الختان ، و الاستحداد ، و تقليم الأظفار ، و قص الشارب ، و نتف الإبط )) .

فبدأ صلى الله عليه وسلم بالختان ، و أخبر أنه من سنن الفطرة .

و الختان الشرعي : هو قطع القلفة الساترة لحشفة الذكر فقط ، أما من يسلخ الجلد الذي يحيط بالذكر ، أو يسلخ الذكر كله ، كما في بعض البلدان المتوحشة ، و يزعمون جهلاً منهم أن هذا هو الختان المشروع – إنما هو تشريع من الشيطان زينه للجهال ، و تعذيب للمختون ، و مخالفة للسنه المحمدية و الشريعة الاسلامية التي جاءت بالتيسير و التسهيل و المحافظة على النفس .

و هو محرم ، لعدة وجوه منها :

1- أن السنة وردت بقطع القلفة الساترة لحشفة الذكر فقط .

2- أن هذا تعذيب للنفس و تمثيل بها ، و قد نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المثلة ، و عن صبر البهائم و العبث بها أو تقطيع أطرافها ، فالتعذيب لبني آدم من باب أولى ، و هو أشد إثماً .

3- أن هذا مخالف للإحسان و الرفق الذي حث رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله : (( إن الله كتب الإحسان على كل شئ )) الحديث

4- أن هذا قد يؤدي إلى السرية و موت المختون ، و ذلك لايجوز ، لقوله تعالى : ] و لا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة [(1) ، و قوله سبحانه : ] و لا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما(29) [(2) ، و لهذا نص العلماء على أنه لا يجب الختان الشرعي على الكبير إذا

خيف عليه من ذلك .

أما التجمع رجالاً و نساء في يوم معلوم لحضور الختان و إيقاف الولد متكشفاً أمامهم- فهذا حرام ، لما فيه من كشف العورة التي أمر الدين الإسلامي بسترها و نهى عن كشفها .

و هكذا الاختلاط بين الرجال و النساء بهذه المناسبة لايجوز ، لما فيه من الفتنة ، و مخالفة الشرع المطهر .

ختان البنات

س: فضيلة الشيخ عبد العزيز بن باز مفتي عام المملكة العربية السعودية حفظة الله

تقوم بعض الدول الإسلامية بختان الإناث معتقدة أن هذا فرض أو سنة. مجلة ((المجلة)) تقوم بإعداد موضوع صحفي عن هذا الموضوع ، و نظراً لأهمية معرفة رأي الشرع في هذا الموضوع ، نرجو من سماحتكم إلقاء الضوء على الرأي الشرعي فيه .

شاكرين و مقدرين لفضيلتكم هذه المشاركة ، و تمنياتها لفضيلتكم موفور الصحة و السداد ، و تقبلوا من خالص التحيات

مسؤل التحرير بالنيابة

ج: و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته و بعد :

ختان البنات سنة ، كختان البنين ، إذا وجد من يحسن ذلك من الأطباء أو الطبيبات ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : (( الفطرة خمس: الختان ، و الاستحداد ، و قص الشارب ، و تقليم الأظفار، و نتف الآباط )) متفق على صحته .

وفق الله الجميع لما يرضيه . و السلام و رحمة الله و بركاته .

ماحكم ختان البنات ؟

س: سؤال من : ر.ن-من أمريكا يقول : ماحكم ختان البنات ؟ وهل هناك ضوابط معينة لذلك ؟

ج: بسم الله ، و الحمد لله:

ختان النساء سنة ، إذا وجد طبيب يحسن ذلك ، أو طبيبة تحسن ذلك ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ((الفطرة خمس: الختان ، و الاستحداد ، و قص الشارب ، و قلم الأظفار، و نتف الآباط )) متفق على صحته .

وهو يعم الرجال و النساء ، ماعدا قص الشارب فهو من صفة الرجال .

حلق شعر رأس البنت بعد ولادتها و ختانها

من عبد العزيز بن عبد الله بن باز

إلى حضرة الأخت المكرمة : ن.س.ر.خ سلمها الله

سلام عليكم و رحمة الله و بركاته و بعد :

فأشير إلى استفتائك المقيد في ادارة البحوث العلمية و الإفتاء برقم 4312 و تاريخ 23/11/1407هـ الذي تسألين فيه عن : ختان البنات و حلق شعر البنت بعد ولادتها؟

ج: و أفيدك : أن السنة حلق رأس الطفل الذكر عند تسميته في اليوم السابع فقط ، أما الأنثى فلا يحلق رأسها ، لقوله صلى الله عليه وسلم : (( كل غلام مرتهن بعقيقته تذبح عند يوم سابعه ، و يحلق ، و يسمى )) اخرجه الإمام أحمد ، و أصحاب السنن الأربع بإسناد حسن .

و أما الختان للنساء فهو مستحب و ليس بواجب ، لعموم الأحاديث الواردة في ذلك ، مثل قوله صلى الله عليه وسلم : ((الفطرة خمس: الختان ، و الاستحداد ، و قص الشارب ، و نتف الإبط ، و حلق العنانة )) متفق على صحته .

وفق الله الجميع لما فيه رضاه . و السلام و رحمة الله و بركاته .

حكم ختان النساء

س2: ماحكم ختان البنات هل هو مستحب أم مكروه ؟

ج2: ختان النساء مشروع في حقهن على سبيل الاستحباب ، لعموم قوله صلى الله عليه وسلم : (( الفطرة خمس )) و ذكر منها : (( الختان )) ، و لما روى الخلال بإسناده عن شداد بن أوس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( الختان سنة للرجال ، و مكرمة للنساء )).

أخذ الأجرة

س9: أقوم بعملية الختان ، أي : الطهارة ، و آخذ أجراً . فهل لي جزاء عند الله ؟

ج9: إذا تم الختان في محل خاص به فلا شئ في أخذ الأجرة ، و إذا كان الختان في مستشفى على حساب الدولة ، فلا يجوز أخذ الأجرة ، لأنها تعتبر رشوة ، و أما أجره عند الله فهذا إلى الله سبحانه ، هو أعلم بما في قلبه ، و بالباعث له على العمل .

و بالله التوفيق ، و صلى الله على نبيا محمد ، و آله وصحبه و سلم .


2014-12-31

أحكام تتعلق بالتأمين الصحي 2014-12-31
أحكام تتعلق بالميت و التشريح 2014-12-31
أحكام تتعلق بالأمراض النفسية و العين و السحر 2014-12-31
أحكام تتعلق بالدم 2014-12-31
أحكام تتعلق بنقل وبيع و التبرع بالأعضاء 2014-12-31
أحكام تتعلق بالأمراض الميئوس منها 2014-12-31
أحكام تتعلق بالحمل و الإجهاض و الخنثى و تحديد النسل 2014-12-31
أحكام تتعلق بعمليات التجميل 2014-12-31
أحكام تتعلق بالحجاب و الخلوة و الاختلاط 2014-12-31
أحكام تتعلق بالأدوية 2014-12-31
أحكام تتعلق بالتداوي و التطبيب 2014-12-31
أحكام تتعلق بالحج 2014-12-31
أحكام تتعلق بالصيام 2014-12-31
أحكام تتعلق بالزكاة 2014-12-31