الماء وصحة الجسم


الماء وصحة الجسم رزان محمد العسيري*

إن الشعور بالعطش آلية تنبيه، وضعها الخالق سبحانه في أجسادنا لتخبرنا أننا نحتاج إلى زيادة كمية السوائل، وذلك لموازنة مستويات المياه لدينا، ومن المعروف أن ما يقارب 75 في المئة من جسم الإنسان مكون من الماء، حيث يوجد الماء في كل التفاصيل الدقيقة من جسم الإنسان، فهو موجود داخل الخلايا، داخل الأوعية الدموية، وبين الخلايا.

ونظراً للارتفاع الشديد في درجات الحرارة في هذا الفصل من السنة، فإنه وتبعاً لهذا الطقس الحار تزداد حالات الإصابة بالجفاف، والجفاف حالة صحية تحدث عندما يفقد الجسم كمية من الماء، وذلك عن طريق الزفير والتعرق والتبول والإخراج أكثر من الكمية التي يتناولها، الأمر الذي يعرض الإنسان للإحساس بالفتور والتعب والإعياء، بينما في الحالات الشديدة من الجفاف قد يؤدي إلى مشكلات في القلب، أو الفشل الكلوي وحدوث عدم توازن في أملاح الجسم وربما حدوث الغيبوبة.

وتكثر حالات الجفاف عند كبار السن والأطفال والمصابين بالأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض القلب، والكلى، أو الأشخاص الذين يبذلون مجهودا جسديا خصوصا تحت أشعة الشمس، في حين أن نسبة حدوث الجفاف تزداد إذا صاحبها فقدان للسوائل عن طريق: الحمى، وكثرة القيء ،الإسهال وكثرة التبول.

ولأن حالة الجفاف حالة صحية عارضة، فهي كغيرها من الحالات الصحية لها أعراض تدل على حدوثها، حيث تظهر هذه الأعراض على الشخص المصاب بالجفاف، التي عند ظهورها يصبح الإنسان في خطر إن لم تتم معالجته وبسرعة حتى لا تتفاقم الأعراض وتحدث ضرراً كبيراً لا سمح الله. ومن أعراض الجفاف: جفاف الفم واللسان أو الجلد؛ حيث يبدو الفم متيبساً واللسان صلبا والجلد ناشفا، كذلك من أعراض الإصابة بالجفاف تسارع نبضات القلب، وكذلك التشنج العضلي، ويحس الشخص المصاب بالجفاف بالضعف العام، والخمول وعدم التركيز، وقد يحس بالغثيان ويبدأ في التقيؤ، وأيضاً الإحساس بالدوخة، ويظهر لديه انخفاض في عدد مرات التبول، بينما من أعراض الإصابة بالجفاف لدى الرضع والصغار جفاف الحفاظات.

وكأي عارض آخر فإن الإصابة بالجفاف هي عارض يحدث لأسباب من أهمها: عدم الشرب الكافي للسوائل؛ حيث يمكن أن تعوض بعض السوائل عن الماء الخالص، فالعصائر والفواكه والخضراوات هي أطعمة غنية بالسوائل، ومن أسباب الإصابة بالجفاف أيضاً نقص الحصول على مياه الشرب الآمنة عند السفر أو الذهاب للتجول، كذلك يعتبر حدوث حالات القيء والإسهال الحاد من أسباب الإصابة بالجفاف، كما أن التعرق المفرط المصاحب لممارسة النشاط البدني أو التعرض للطقس الحار يعد من أسباب الإصابة بالجفاف، كذلك تناول بعض الأدوية، مثل مدرات البول وبعض أدوية ضغط الدم التي تؤدي بدورها إلى حدوث الإصابة بالجفاف، وأخيراً يعتبر الإكثار من الكافيين والنيكوتين من أسباب الإصابة بالجفاف، لذلك للوقاية من الجفاف ينبغي شرب كثير من السوائل وتناول الأطعمة الغنية بالماء مثل الفواكه والخضراوات، والتنبه دائما إلى أننا نحتاج للماء، وأن 75 في المئة من أجسامنا هي مكون مائي.

قسم التثقيف الصحي


2018-08-14

السمنة والتعرض للمواد الكيميائية 2018-09-13
نسبة السكر في الدم والشيخوخة 2018-09-13
متلازمة المثانة المؤلمة (2/1) 2018-09-09
جلطة القلب... كيف تحدث؟ 2018-09-06
تقنية أطفال الأنابيب 2018-08-26
مستجدات الخلاياالجذعيةلعلاج العقم 2018-08-26
ضربة الشمس .. ضربة الحر 2018-08-14
التغذيةالصحيةللأطفال في المدارس 2018-08-14
الإجازة ومخاطر السفر العشوائي 2018-08-05
طفلك والعطلة الصيفية 2018-08-05
الغدة الكظرية وهرموناتها 2018-07-30
شفط الدهون 2018-07-30
نشاطات صحية لإجازة سعيدة 2018-07-24
مرض لايم تسببه بكتيريا 2018-07-24
الجهاز الهرموني 2018-07-18
الغدة الدرقية لدى المواليد 2018-07-18
الدعم النفسي لمريض السكري 2018-07-14
الحالة النفسية لمرضى السرطان 2018-07-14
لقاح فيروس الورم الحليمي البشري 2018-07-14
السل والحصبة واللقاحات 2018-07-14
الإدمان الجديد 2018-07-11
الغدة الدرقية.. مديــرة الجـــسم 2018-07-02
تتحكم في كثير من العمليات الحيوية 2018-07-02
(دولاقلوتايدdulaglutide)لعلاج السكري2 2018-06-28
البلهارسيا.. 2018-06-26
الإعلام الجديدونشرالشائعات الصحية 2018-06-21
كيف تتجنب السكتةالدماغية؟ 2018-06-21
الأظفار.. نافذة لصحتك! 2018-06-07
رجل التعـقـيم 2018-05-24