المغص الطمثي MENSTRUAL TENSION


المغص الطمثي MENSTRUAL TENSION

· التعريف :-

1- يكون المغص أثناء أول أو ثاني يوم من الطمث .

2- يكون الألم في أسفل أو وسط البطن.

3- يصبح الألم محسوساَ في أسفل الظهر أو كلا الفخذين.

4- وجود أعراض مصاحبة مثل الغثيان أو الإستفراغ أو الإسهال أو الدٌوار عند بعض الفتيات .

· السبب :-

مغص الطمث يعاني منه الكثيرمن الفتيات والسيدات أثناء فترة الطمث . وهو يحصل بسبب الانقباض القوي ( كذلك التقلصات ) للعضلات في الرحم فهو يحاول أن يطرد دم الطمث .

فترة الطمث عادة ليست مؤلمة في أول أو ثاني سنة بعد بداية الدورات الشهرية . ولكن أول ما أن تبدأ الإباضة ( انطلاق البيضة من المبيض ) يبدأ مستوى هرمون البروجستيون في مجرى الدم يزداد ويؤدي إلى انقباض قوي وبعض المغص .

· هل هو خطير؟ :-

لا، ليس خطيراَ بإذن الله يستمر المغص يومين أو ثلاثة أيام , وعادةَ يحدث مع كل دورة طمث . هناك بعض الأدوية تجعل الأم في درجات معتدلة . يتوقع غالباَ أن المغص يختفي للأبد بعد أول حمل وولادة وذلك لتمدد فتحة عنق الرحم أثناء الولادة .

· الرعاية المنزلية :-

يمكنك إستخدام مسكنات الألم مثل البروفين . فهي ليست فقط تقلل الألم فحسب بل تقلل إنقباضات الرحم كذلك,وأصبح الآن من الممكن أن يحصل عليه من دون وصفة طبية بجرعة mg 200 للقرص.

ابنتك يمكن أن تأخذ حبة أو حبتين لأربع أو خمس مرات في اليوم . دائما خذي حبتين (200 mg) كجرعة أولى . يؤخذ العلاج منذ بداية الأعراض أو يوم قبله اذا أمكن . لاتنتظري حتى يبدأ المغص.

دواء البروفين يجعل إبنتك تشعر بالراحة من الألم بإذن الله .

· الكمادات الحارة :-

الضمادة الحاره أو المناشف الدافئة توضع على مكان الألم قد تكون مفيدة . . وقد يكون الإغتسال الدافئ لمدة عشرين دقيقة مرتين في اليوم مفيداَ في تخفيف الألم .

عوامل تفاقم الألم : أي نوع من الآلام قد يكون أشد لو كان هذا الشخص مجهداَ أو منزعجاَ .لابد أن تحاول أن تتجنب الإرهاق و أخذ كفاية من النوم أثناء هذه الفترة . لو كان لديها مشاكل أو قلق شجعيها لتبث همومها إلى صديقة أو زميلة أو لك أنت .

مع ممارسة النشاط الكامل أثناء مغص الحيض . وعلى ابنتك أن لاتتغيب عن المدرسة أو العمل أو النشاطات الإجتماعية بسبب مغص الحيض . لو الألم كان شديداَ إلى درجة أنه منع ابنتك من أداء الأنشطة المختلفة على الرغم من أخذها البروفين , اطلبي من طبيبك دواء أقوى .

الخطأ الشائع هو الذهاب للسرير . إن الناس المنشغلين عادةَ يلاحظون أن آلامهم أقل. ابنتك تستطيع أن تذهب المدرسة, وتستحم أو تغتسل , وتغسل شعرها وتمارس حياتها وعملها بشكل طبيعي وبدون قيود , أثناء دورة الطمث .

· اتصلي بطبيبة الأسرة مباشرة في هذه الحالات :-

- اذا أصبح الألم شديداَ جداَ لدرجة أن ابنتك لاتستطيع أن تمشي بشكل طبيعي .

- عند إرتفاع درجة الحرارة أكثر من 38 درجة مئوية.

- إذا أصبح دواء البروفين لايساعدها في تخفيف الألم .

- إذا منعها الألم من الذهاب إلى المدرسة أو مزاولة نشاطاتها المعتادة.

- عند خروج إفرازات من المهبل(غير معتادة/ ذات رائحة كريهة) .

- اذا ازداد الألم مع التبول أو حركة الأمعاء .

- اذا بقي الألم مستمراَ بعد إنقطاع جريان دم الطمث (الحيض).

اعداد \ د.فراس محمد اللقماني.

اشراف ومراجعة \ د. محمد الغامدي.


2007-04-19

صحة المرأة الحامل 2019-01-22
متلازمة تكييس المبيض Polycystic ovary syndrome 2016-12-08
فوائد الرضاعة الطبيعية pdf 2016-11-08
متلازمة تكيس المبايض Polcystic ovary pdf 2016-10-30
الأورام الليفية لدى النساء( fibroid) 2016-03-06
الأدوية خلال فترة الحمل Drugs in pregnancy Medicines 2012-12-31
الغثيان والاستفراغ خلال فترة الحمل 2011-05-16
إضطرابات الأكل Eating Disorders 2007-03-05
صحة المرأة في مرحلة ( انقطاع الطمث ) Menopause 2010-06-22
الإجهاض Abortion 2010-06-06
إكتئاب ما بعد الولادة Post-Natal Depression 2010-05-25
الآم الثدي Breast pain 2010-05-21
الولادة القيصرية Cesarean Section 2010-03-14
تسمم الحمل Pre-eclampsia 2010-02-12
تكيسات المبيض Poly Cystic Ovary Disease 2009-08-09
متلازمة داون : ماذا تحتاجين أن تعرفي وأنت ِ حامل Down syndrome 2007-03-05
التهابات المسالك البولية Urinary tract infections 2007-02-02
العلامات الأولية للحمل Initial signs of pregnancy 2006-12-22
الهرمونات البديلة و مرحلة اليأس من المحيض Post Menstruation 2014-12-31
الطرق الطبيعية لتنظيم الأسرة Natural methods of family planning 2007-02-02
الإفرازات المهبليه: التغيرات التي قد تدل على الأمراض Vaginal Dischange 2007-02-02
الحمل خارج الرحم Ectopic pregnancy 2007-04-29
سكر الحمل: ماذا يعني لي ولطفلي ؟! Diabetes, Gestational diabetes 2007-03-05
حبوب تنظيم النسل: فوائدها ، مخاطرها وإختياراتها Contraceptive pills 2008-03-22
الرضاعة الطبيعية: دليلكِ إلى بداية صحية Breastfeeding 2007-03-23
الحمل: الإعتناء بك وبطفلك..Antenatal Care 2007-02-05