الصدفية Psoriasis


الصدفية: Psoriasis

تعتبر الصدفية من الأمراض الجلدية المزمنة التي تتراجع أعراضها ثم تظهر مرة أخرى ..وتنجم عن فرط تكاثر خلايا الجلد"كيراتينوسايت" مما يؤدي الى تراكمها على سطح الجلد مكونة طبقة قشرية..

أعراض الصدفية:

أعراض الصدفية تختلف من شخص لآخر ومنها:.

1- بقع جلدية حمراء ومغطاة بقشور بيضاء ذات لون فضي .

2- جفاف الجلد.

3- حكة وحرقان في الجلد.

4- تكون الأظافر مجعدة وسميكة .

5- انتفاخ وتصلب في المفاصل.

أنواع الصدفية:

1- الصدفية القشرية:

تعتبر من أكثر أنواع الصدفية انتشاراً وتظهر على شكل بقع جلدية حمراء وجافة ومغطاة بقشور بيضاء ذات لون فضي يمكن أن تحدث في أي مكان في الجسم مثل الأعضاء التناسلية .

2- صدفية الأظافر:

الصدفية يمكن أن تصيب أظافر الأصابع أو أظافر القدمين ..وتسبب تغير في نمو ولون الظفر يمكن أن يسبب هشاشة وضعف النظر وبالتالي انفصاله.

3- صدفية فروة الرأس :

تظهر في فروة الرأس وعلى شكل مناطق حمراء وحكة مع قشور بيضاء فضية .. نلاحظ ظهور القشور من تحت الجلد الميت في الشعر والأكتاف خصوصاً بعد حك فروة الرأس.

4- الصدفية البقعية:

تتميز بظهور بقع صغيرة أو تقرحات صغيرة على شكل قطرة الماء على البطن والذراع والساق وفروة الرأس.

5- الصدفية الإنقلابية :

6- تتميز بظهور بقع حمراء ناعمة غالباً في ثنايا الجسم وبالقرب من الأعضاء التناسلية وتحت الثدي وتحت الإبط .. وتكون غالباً في الأشخاص الزائدون في الوزن..

7- الصدفية البثرية:

من أندر أنواع الصدفية حدوثاً ..يمكن أن تغطي مساحات واسعة من الجلد أو أن تشمل مناطق صغيرة في اليدين أو القدمين أو الأصابع ..

وتتميز بظهور أعراض عامة مثل ارتفاع درجة الحرارة – ظهور بثور في راحة اليد وأسفل القدم – حكة شديدة – نقص الوزن- التعب العام.

8- الصدفية الحمراء:

أقل أنواع الصدفية حدوثاً .. تتميز بإحمرار مساحات واسعة من الجسم لدى المرضى المصابين بهذا النوع ويمكن أن تسبب حكة و حرقة شديدة في الجلد ..هناك عوامل أخرى تساعد في ازدياد هذا النوع من الصدفية مثل التعرض للشمس أو بعض الأدوية مثل الكلورتيكوستيرويدات وأنواع أخرى من العاقاقير...

9- التهاب المفاصل الصدفي :

في هذا النوع بالإضافة إلى التهاب الجلد يكون مصحوب بتغير في لون الأظافر وانتفاخ وألم شديد في المفاصل.يمكن أن يؤدي إلى التهابات في العين مثل التهاب ملتحمة العين . والأعراض تتراوح من خفيفة إلى شديدة .

أسباب الصدفية:.

يعتبر مرض الصدفية ناتج عن أحد اضطرابات نظام المناعة المزمنة الناجمة عن فرط في نشاط خلايا مناعية معينة.

العوامل المؤثرة:

1- الأمراض المعدية.

2- اصابات الجلد مثل الجروح – حروق الشمس.

3- الضغط أو التوتر.

4- الطقس البارد.

5- التدخين.

6- شرب الكحول.

7- بعض الأدوية والعققاير مثل بعض الأدوية التي تستخدم في ارتفاع ضغط الدم "بيتا بلوكر" أو بعض الأدوية التي تستخدم في علاج الملاريا.

8- السمنة المفرطة.

التشخيص:

يمكن أن يتم التشخيص بالنظر وفي بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى أخذ عينة من الجلد ويتم فحصها تحت الميكروسكوب ليحدد بالضبط نوع الصدفية .

المضاعفات :

يعتمد على نوع وموقع الصدفية في الجسم ومن هذه المضاعفات :

1- الحكة الشديدة التي يمكن أن تؤدي الى عدوة الجلد البكتيرية .

2- تقل الثقة بالنفس.

3- الإحباط.

العلاج:

الهدف من العلاج منع زيادة الخلايا الجلدية والالتهابات وتكون مايشبه الصدف ، بالإضافة لمرطبات الجلد.

ويقوم الطبيب بإختيار الدواء معتمداً على نوع ودرجة خطورة المرض والمكان المصاب بالمرض. وبالعادة يبدأ بأخف الأدوية – مثل الكريمات الموضعية والعلاج بالضوء- ومن ثم الإنتقال للأقوى في حالة عدم تحسن المريض.

وبالرغم من وجود خيارت متعددة لعلاج الصدفية فإنها تعتبر كتحدي لأن المرض متقلب قد يمر المريض بفترات من التحسن والتدهور.

وحتى علاج الصدفية متقلب ماينفع مريض قد لا ينفع الآخر. وحتى الخلايا الجلدية قد تكون مناعة لبعض الأدوية وللأسف فإن أقوى الأدوية التي تستخدم لعلاج الصدفية قد تسبب أضرار جانبية .

لذا يجب عليك التحدث إلى طبيبك خصوصاً إذا لم تتحسن باستخدام الدواء أو ظهرت أعراض جانبية له.

ويمكننا تقسيم طرق علاج الصدفية إلى ثلاثة أقسام :

أ‌- العلاج الموضعي:

يستخدم لوحده مثل الكريمات والمراهم توضع على الجلد مباشرة ، ويمكن علاج الصدفية في الدرجة الخفيفة والمتوسطة بهذه الطريقة. بينما في علاج الدرجة الشديدة من المرض يمكننا إستخدام العلاج الموضعي بالإضافة للعلاج بالضوء والأدوية عن طريق الفم.

قد تكون الكريمات:

1- مسكنة للإلتهابات والآلام (تقلل الالتهاب والحكة).

2- نظائر فيتامين د(تقلل الالتهاب وتكاثر الخلايا الجلدية ) مثل دوفونكس Dovonex.

3- انثرالين Anthralin ) يقلل الالتهاب ويرطب الجلد).

4- ريتينويد موضعي Topical Retinoids (كالتي تستخدم في علاج حب الشباب والجلد المتأثر بأشعة الشمس) .

5- مثبطات كالسينيورن Calcinurin Inhibitors (تقلل الالتهاب وتكون مايشبه الصدف ).

6- كول تار Coal Tar ( علاج قديم للصدفية معتمد على الفحم والقطرن لايعرف بعد طريقة عمله) .

7- مرطبات الجلد(لترطيب الجلد).

ب‌-العلاج بالضوء:

ويمكن علاج الصدفية بالضوء الطبيعي أو الصناعي . أبسط وأسهل طريقة هي تعريض الجلد لنسبة معينة من ضوء الشمس . وهناك أنواع أخرى للعلاج بالأشعة مثل استخدام الأشعة فوق البنفسجية الصناعية سواء لوحدها أو مع طرق العلاج الأخرى.

ج- الأدوية الاخرى:

تستخدم في الحالات الشديدة من المرض أو في حالة عدم استجابة المرض للأنواع الأخرى من العلاج . وقد تكون على شكل حبوب أو إبر تحدد من قبل الطبيب . أمثلة: عادة تسبب أعراض جانبية شديدة فإنها تستخدم لفترة بسيطة أو يتم استخدامها بالتناوب مع الطرق العلاجية الأخرى مثل :

1- ريتينويد Retinoid : يحتوي على فيتامين A يساعد في تقليل تكاثر الخلايا الجلدية .

وعند استخدامه للنساء يجب عدم الحمل لفترة لاتقل عن 3 سنوات حيث أنه قد يسبب تشوه للجنين.

2- ميثوتريكسيت Methotrexate : يقلل من تكاثر الخلايا الجلدية ومن الالتهابات .

3- ازاثيوبرين Azathioprine: مضاد قوي للالتهابات ويستخدم لعلاج الحالات الشديدة من المرض ، ولكن استخدامه لفترة طويلة قد يسبب بعض أمراض الدم وبعص الآثر الجانبية الأخرى مثل الغثيان والشعور بالتعب والإرهاق .

4- سايكلو سبورين Cyclosporine : له نفس تأثير الميثوتريكسيت .

5- هايدروكسي يورياHydroxyurea : يمكن استخدامه مع طرق العلاج الأخرى.

6- الادوية المنظمة للمناعة : تستخدم لعلاج الحالات المتوسطة والشديدة من المرض وعادة تستخدم في حالة عدم الاستجابة للأنواع الأخرى من العلاج.

العناية الشخصية :

1- الإستحمام اليومي : حيث أنه يساعد على تنظيف الجلد من القشور وتهدئة الجلد الملتهب . ويجب أضافة الزيوت أو الأملاح المعدنية للماء والانتفاع لمدة 15 دقيقة على الاقل . يمنع استخدام الماء الحار والصابون القاسي.

2- استخدام مرطبات الجلد : تستخدم بعد الإستحمام مباشرة وعند الإحساس بجفاف الجلد .

3- تغطية المنطقة المصابة بالمرض طول الليل: أثناء الليل وقبل النوم يتم وضع مرطب للمنطقة المصابة ومن ثم لفها بلفة بلاستيكية وعند الاستقياظ من النوم يتم نزع اللفة وغسل المنطقة مع الاستحمام.

4- تعريض الجلد لأشعة الشمس بكمية بسيطة : يجب سؤال الطبيب قبل البدء في عملها .

5- استخدام الكورتيزون: يتم استخدامه كمرهم لدهن المنطقة المصابة وتقليل الحكة والألم المصاحب له .

6- تجنب العوامل المستنفرة للمرض : مثل العدوى ، الجروح، التدخين والتعرض الطويل لأشعة الشمس.

7- تجنب شرب الكحول.

اعداد د\ نهى أبوطالب.

د\دلال العمر.

اشراف ومراجعة د\ عبدالرحمن العمودي.

E.mail ghamdims2@ngha.med.sa:


2008-01-27

حكة الجلد Pruritus 2011-09-18
الإكزيما (التهاب الجلد التحسسي الوراثي) Eczema 2008-03-17
التهاب الجلد الاستشرائي (اكزيما الاطفال) Eczema in children 2014-12-31
المستدمية النزلية Haemophilus infuenzae 2014-12-31
جفاف الجلد Dry skin 2008-03-28
الشعرانية Hirsutism 2010-02-09
تساقط الشعرAlopecia 2010-06-06
داء القدم الرياضي Athlete’s Foot 2009-01-06
التعرق ورائحة الجسم Exessive Sweating Body Odor 2008-04-19
العناية بالجروح Caring for Wounds 2009-01-25
البهاق Vitiligo 2009-07-21
قشرة الرأسDandruff 2008-02-21
الذئبة الحمراء Systemic Lupus Erythematosus 2010-01-05
حب الشباب Acne 2007-04-28