بكتيريا الأمعاء تشوه الأوعيةالدموية


دراسة: بكتيريا الأمعاء تشوه الأوعية الدموية في الدماغ أبها: غلا أبو شرارة وجد بحث جديد وجود صلة بين الأورام الوعائية الكهفية (CA)، وهو نوع من تشوه الأوعية الدموية في الدماغ، وتكوين ميكروبات الأمعاء.

وتدعم الدراسة أيضًا البحث الناشئ حول أهمية محور الأمعاء الدقيقة والأمعاء الدماغية، وهي العلاقة بين البكتيريا في الأمعاء وكيفية عمل الدماغ.

دراسة مثبتة

أظهرت دراسة جديدة أن بكتيريا الأمعاء لها علاقة بخلل في الأوعية الدموية في الدماغ يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بالسكتة الدماغية. وشارك الباحثون على موقع Pinterest ميكروبات الأمعاء ووجدوا روابط مع تشوه الأوعية الدموية في الدماغ.

الأورام الوعائية الكهفية

وفقا لدراسة فإن «CA» الأورام الوعائية هو نوع من الأوعية الدموية غير الطبيعية في دماغ الشخص. تظهر التقديرات أن 0.5 % من السكان لديهم. من بين هؤلاء، يصبح 40 % من الأعراض، في بعض الأحيان بسبب نزيف الأوعية الدموية، تشمل الأعراض الصداع أو الاضطرابات البصرية أو النوبات أو السكتة الدماغية.

المراقبة

يمكن للأطباء مراقبة CA من خلال عمليات التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) المتكررة، ويحتاج بعض الأشخاص إلى جراحة.

يعرف العلماء أن CA تحتوي على مكون وراثي، لذلك قد يرث الشخص متغيرات جينية معينة تجعل تطوير CA أكثر احتمالية.

أظهر بحث سابق على الفئران أن الميكروبات المعوية قد تؤثر أيضًا على CA. الميكروبيوم هو الجينوم الجماعي لما يقرب من 100 تريليون من الكائنات الحية الدقيقة، في المقام الأول البكتيريا، التي تعيش في أمعاء الشخص.

في حين اقترح العلماء وجود رابط بين ميكروبي الأمعاء وCA، فإن المزيد من التفاصيل حول نوع الميكروبيوم الذي لم يتوفر لدى الشخص المصاب بالتهاب المفاصل، وقليلة من الدراسات نظرت إلى البشر.

التحليل الجينومي المتقدم

أجرى مؤلفو الدراسة الحالية تحليلًا جينيًا متقدمًا لعينات البراز لـ122 شخصا مع CA واحد محدد على الأقل. وقارنوا هذه العينات بمجموعة تحكم مطابقة للعمر والجنس الذين لم يكن لديهم أي CA.

وجدت الدراسة أن مجموعة CA لديها المزيد من بكتيريا الأمعاء سالبة الجرام، في حين أن المجموعة الضابطة كان لديها المزيد من بكتيريا الأمعاء إيجابية الجرام.

أنواع أخرى

وجدت الدراسة أن أنواعا معينة من بكتيريا القناة الهضمية كانت أكثر انتشارًا في الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل، حتى بعد احتسابهم لعوامل محيرة محتملة، مثل الجنس أو الموقع الجغرافي أو علم الوراثة.

حيث حددت الدراسة أيضًا أن بكتيريا القناة الهضمية لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي أنتجت أيضًا المزيد من جزيئات عديد السكاريد الدهني. لاحظ المؤلفون وجود صلة مع إنتاج CA في الفئران.

بالإضافة إلى الإشارة إلى وجود صلة بين أنواع البكتيريا ووجود CA، أظهرت الدراسة أيضًا أن تكوين بعض بكتيريا الأمعاء يمكن أن يساعد في تحديد مدى عدوانية CA.

وأخيرًا، أوضحت الدراسة أن تحليل نوع معين من الميكروبيومات مع بلازما الدم يمكن أن يساعد الأطباء على تحديد شدة اضطراب دماغ الشخص.


2020-06-26

مشاكل الرؤية تدهور المعرفة 2021-07-25
الوسواس القهري يرفع خطر «السكتة» 2021-07-25
فسح علاج جديد للسكري 2021-07-25
«لامبدا» أشرس متحورات كورونا 2021-07-17
أول «سوار ذكي» للحجيج 2021-07-17
اكتشاف«جسم مضادخارق»لـ«كوفيد» 2021-07-17
القيصرية والطفل المقعدي 2021-07-10
النصائح السبع لمرضى القلب صيفاً 2021-07-10
3 ليال من قلة النوم تهدد الصحة 2021-07-10
أول لقاح بالعالم ضد الكوليرا 2021-06-30
تطوير منظم ضربات قلب 2021-06-30
مرضى القلب ومتاعب الصيف 2021-06-30
أسباب ضعف أعصاب الأطفال 2021-06-28
الصيف بيئةخصبةللإصابات الجلدية 2021-06-28
تطعيمات«الإنفلونزا»و«الشوكية»للحجاج 2021-06-28
كتيب التعريف بالتخصصات الطبية 2021-06-23
لقاح تجريبي للحمايةمن ألزهايمر 2021-06-19
خلل بروتين يهدد بالخطر 2021-06-19
تطعيم 15مليون شخص في المملكة 2021-06-19
علاج مرض نقص إنزيم الفوسفاتاز 2021-06-12
«كورونا» ووظائف الدماغ 2021-06-12
فتح القبول لبرامج الدراسات العليا 2021-06-12
البروتين الشائك وجلطات اللقاح 2021-06-02
تطبيق يغني«الصم»عن المستشفيات 2021-06-02
اللقاحات ضد السلالة الهندية 2021-05-24
تقنية تدمر الخلايا السرطانية 2021-05-24
الصحةتصحح معلومات عن الفطرالأسود 2021-05-24
الخلايا الجذعية لعلاج أمراض الدم 2021-05-12
سوار ذكي لقياس السكر عن بعد 2021-05-12
المضاعفات العصبية لـ«كورونا»والوفاة 2021-05-12