مستشفيات امريكية من دون أوراق


مستشفيات امريكية من دون أوراق

إنديانابوليس، الولايات المتحدة (CNN) -- رغم أن المسألة قد أثيرت منذ أن اقتحمت تقنية المعلومات حياتنا، فإن قلة من المؤسسات تمكنت من الاستغناء عن أية أوراق أو سجلات ورقية واتجهت إلى التعامل مباشرة مع عملائها عبر الكمبيوتر وشبكات المعلومات، سواء الداخلية منها أو الخارجية. في إنديانايوليس بولاية إنديانا الأمريكية، تخلص مستشفى المدينة من كل السجلات الطبية والملفات وصور أشعة إكس وغيرها من الوثائق الورقية، بعد أن حولها كلها إلى سجلات ووثائق إلكترونية محفوظة في أجهزة الكمبيوتر في المستشفى؛ كما أفادت وكالة الأسوشيتد برس.

ويسعى مسؤولون اتحاديون جاهدين لإقناع مزيد من المسؤولين التنفيذيين في مستشفيات أخرى، من أجل التحول إلى السجلات الرقمية والاستغناء عن الأوراق بشكل نهائي، الأمر الذي يجعل أداء المستشفيات أكثر فاعلية.

ويضيف هؤلاء المسؤولين قائلين إن التحول إلى السجلات الرقمية يقلل من الأخطاء الطبية، إضافة إلى أنه يلعب دوراً مهماً في خفض تكاليف الرعاية الصحية.

غير أن المشكلة التي تواجه المستشفيات لتحقيق هذا التحول تكمن في تكلفته المرتفعة، وعدم استعداد كثير من الأطباء للتخلص من الأوراق والملاحظات الورقية التي اعتادوا عليها، ذلك لإنهم سيضطرون إلى استخدام أجهزة الكمبيوتر.

وفي مستشفى إنديانا، تستطيع شيلا غاماتشي، اختصاصية أمراض القلب، متابعة أحد المرضى، ممن يعانون من انسداد في أحد الشرايين، عبر فيلم مصور بأشعة أكس بعد دخوله إلى المستشفى بيوم واحد.

ويذكر أن مستشفى إنديانا لأمراض القلب بدأ باستخدام السجلات الرقمية منذ عام تقريباً.

وفي المستشفى، تنتشر أجهزة الكمبيوتر في غرف المرضى، حيث يمكن للأطباء متابعة حالة المريض بكل تفاصيلها من خلال الأجهزة، وشرح تفاصيل الأعراض وغيرها من الأمور للمريض عبر شاشة الكمبيوتر.

على أن المستشفى لم يتخلص من الأوراق بشكل نهائي، رغم أن تركيب النظام الرقمي كلّف المستشفى نحو 15 مليون دولار؛ فوجود الأوراق إنما يرجع إلى ضرورة التعامل مع جهات أو مستشفيات أخرى لا تزال تستخدم الأوراق.

وكان الرئيس جورج بوش قد دعا إلى أن يكون لدى معظم الأمريكيين سجلات طبية محوسبة والتخلص من السجلات الورقية خلال عشر سنوات، وهو ما تحاول الحكومة الفيدرالية أن تحققه بالتعاون مع المستشفيات والجهات ذات العلاقة.

وفي الواقع، فإن التغيير يحمل في طياته فوائد عديدة، إذ وفقاً لأحد المحللين في المعهد الطبي، يمكن للاستخدام الدائم للسجلات الرقمية أن يساعد في خفض عشرات الآلاف من الوفيات والإصابات الناجمة عن الأخطاء الطبية كل عام.

كما يمكن للنظام الرقمي أن خفض التكاليف الإدارية عن طريق الحد من الإجراءات الروتينية الورقية، وحفظ العدد الهائل من الأوراق والسجلات الورقية.

ويقول أحد الأطباء الشباب، إن الأمر لا ينطو على الغاء النظام القديم فحسب، بل وعلى تغيير طريقة العمل، وهو ما يمكن أن يواجه بمقاومة من قبل البعض من غير القادرين على التغيير.

وحتى تكون عملية الغاء النظام القديم موثوقة ويمكن الاعتماد عليها، لا بد من توافر برنامج كمبيوتري موثوق والتعامل معه بعناية وحذر.

على سبيل المثال، يتعاون مستشفى "مايو كلينيك" مع شركة IBM في مشروع لتحليل السجلات الطبية الإلكترونية واستخلاص نتائج سريعة للمرضى ومدى استجابتهم لعلاج جديد للسرطان أو أمراض أخرى، وذلك باستخدام أجهزة كمبيوتر عملاقة.

أما بخصوص المردود المالي، فمن المتوقع أن يتحقق سريعاً وفقاً لتجربة مؤسسة "إيفانستون نورثويسترن" للرعاية الصحية، التي تمتلك ثلاثة مستشفيات في منطقة شيكاغو، ويعمل لديها 6200 موظفاً وطبيباً.

لقد أنفقت المؤسسة 30 مليون دولار لتغيير سجلاتها وأنظمتها، وتمكنت في السنة الأولى من العمل وفق النظام الجديد من توفير نحو 10 ملايين دولار، والسبب الرئيسي في ذلك يرجع إلى تقليص عملية جمع المعلومات.

كما أن التوفير في الوقت المهدور وكتابة التشخيص والوصفات الطبية ساهما في توفير 500 ألف دولار أخرى.


2014-12-31

الفول السوداني يهدد حياة الأطفال 2014-12-31
نجاح مكافحة الملاريا بالمملكة 2014-12-31
متوسط مدة الانتظار في المراكز الصحية ساعتان 2014-12-31
المقيمون يطالبون بتفعيل قرار الضمان الصحي التعاوني 2014-12-31
الضعف الجنسي ينتشر بصمت في الشرق الأوسط والرجال يخافون منه أكثر من السرطان 2014-12-31
صناعة التجميل في السعودية وصلت إلى العالمية ... 2014-12-31
مكتئبات في سن العشرين يبحثن عن أمل في العيادات النفسية !! 2014-12-31
6 مصابين يوميا بأمراض الدم الوراثية في السعودية 2014-12-31
المعالجة المثلية للأمراض تتأرجح بين الوهم والحقيقة 2014-12-31
روبودوك·· طبيب آلي يزور المرضى عن بعد 2014-12-31
عربي مسلم يرأس أكبر مؤسسة طبية في العالم؟!: 2014-12-31
رسالة إلى د. الحبيب: 2014-12-31
قبول 100 طالب في أول كلية أهلية للطب في جدة... 2014-12-31
استنساخ أجنة من مرضى السكر تضع نهاية لمعانتهم 2014-12-31
طارق الحبيب: أدعو وزراء الصحة العرب للبت في قضية NLP 2014-12-31
اختبار دقيق جديد قد يخفض معدلات الإصابة بالسل... 2014-12-31
«الجزيرة » تحاور سبعينية بعد أن أقلعت عن التدخين لمدة 36 سنة !! 2014-12-31
"بروزاك" يتسرب لمياه الشرب ببريطانيا 2014-12-31
الرجل أيضا يصاب بالكآبة... 2014-12-31
77% من حالات التخلف العقلي في مصر سببها زواج الأقارب 2014-12-31
السلطات الكندية تحذر من كبسولات «سيسا» التي تؤخذ لمنع تساقط الشعر 2014-12-31
بريطانيا تسمح باستنساخ أجنّة بشرية 2014-12-31
طلبة الطب العرب مدمنو تدخين ويقودون السيارات بتهور 2014-12-31
اختلاسات بملايين الريالات في مستشفى وإقصاء المدير والمسؤول عن المشاريع.... 2014-12-31
كفانا بَكَشاً!! 2014-12-31
سيطرنا على الضنك والإصحاح البيئي قلص الالتهاب الكبدي.... 2014-12-31
خذ بالأسباب لتعيش طويلا !!! 2014-12-31
150% زيادة الطلبة السعوديين بكندا عن الأعوام الماضية و70% منهم يدرسون الطب... 2014-12-31
"غليفيك": العلاج الشهير للوكيميا في لقاء علمي ببيروت 2014-12-31
صحة المرأ وجمالها في مؤتمر بيروتي 2014-12-31